شاهد...اعلامية بحرينية تتغنى بجيش الاحتلال الاسرائيلي

 

نشر المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، على صفحته في تويتر، مقطع فيديو للقاء جمعه بالإعلامية البحرينية عهدية أحمد، والذي قدمت خلاله الأخيرة هدية أحضرتها من بلادها إلى تل أبيب حيث أجرت زيارة مؤخرا.

وعن لقائها أدرعي، كتبت أحمد على تويتر “تشرفت باللقاء بك وفخورة بصداقتنا. ومهما عملت، قليل في حق العلاقات بين بلادنا وشعوبنا. وتستحق أكثر من الشكر والتقدير. وأعود للبحرين وأنا كلي حب للشعب الإسرائيلي لما تلقيته من كرم وضيافة ومحبة. ومعا سنصنع مستقبلا أفضل للأجيال القادمة. فخورة بدعمك اللامحدود للمرأة ووطنيتك المشرفة”.

بدوره، شكر أدرعي الصحافية، التي وصفها بـ”المرموقة”، على الهدية، موضحا أنها عبارة عن صورة لمرأة خليجية “نحترم ونجل ونقدر عطاءاتها ودورها الفعال”.

ونشرت أحمد سلسلة من التغريدات التي تغنت فيها بإسرائيل وجيشها، معربة عن استنكارها الشديد لعملية إطلاق النار التي وقعت، الخميس، وأودت بحياة ثلاثة إسرائيليين في شارع ديزنغوف بتل أبيب حيث تواجدت، وفق قولها، قبل ساعات من وقوع الهجوم.

ونشرت الصحافية صور القتلى الإسرائيليين على تويتر، واصفة منفذ العملية الشهيد رعد حازم بـ”الإرهابي الجبان”.

وتعرضت الإعلامية البحرينية لانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي، قابلتها بالرد عبر صفحتها في تويتر حيث قالت “اللي ينتقد زيارتي لإسرائيل دون ذكر اسمي خوفا من أن تصبح جريمة الكترونية فهو ليس بصاحب قضية. صاحب أي قضية لا يخاف أن يعلن في ختام التسجيل الصوتي اسمه. إلا لو قضيته المصيرية ليست البحرين”.

وأضافت “أنا قضيتي بلدي وبس. أتمنى أشوف البطولة والرجولة فيما يطرحه البعض بذكر اسمي مباشرة..هذه هي الرجولة. ويؤسفني أن أرى أصوات لا ترى الصورة الأكبر… تعلموا… أرضكم.. بلادكم ومصيركم وبس”.

وأسفرت العملية، التي نفذها الفلسطيني رعد حازم من مخيم جنين في الضفة الغربية المحتلة، عن مقتل ثلاثة إسرائيليين وإصابة 10 على الأقل.

وأدانت البحرين، أمس الجمعة، عملية تل أبيب، واصفة إياها بأنها “عملية إرهابية” وقدمت التعازي لأسر الضحايا والحكومة الإسرائيلية.

وأقامت البحرين علاقات رسمية مع إسرائيل في عام 2020 في إطار اتفاقيات أبراهام التي توسطت فيها الولايات المتحدة والتي شملت الإمارات والمغرب والسودان كذلك.

نداء فلسطين